حول العالم

أعظم القلاع الأثرية في إيرلندا

أعظم القلاع الأثرية في إيرلندا

القلاع الأثرية في إيرلندا:

يقدر إحصاء أن أيرلندا بها أكثر من 30 ألف قلعة تنتشر في أرجاء إيرلند، تم بناء معظم قلاع القرون الوسطى، كما تم التخلي عن معظم القلاع وتركت لتكون أطلالاً، ومع ذلك فقد تم ترميم العديد من القلاع المحصنة إلى مجدها السابق ويمكن للزوار استكشافها، أفضل القلاع في أيرلندا:

قلعة بلارني:

تعد قلعة بلارني موطناً لحجر بلارني الشهير الذي لا يزال بإمكانك تقبيله، وهي قلعة ساحرة من العصور الوسطى تم بناؤها منذ حوالي 600 عام، من خلال قلعة موجودة في الموقع منذ عام 1210 ميلادي، مما يضمن لنا الكثير من اكتشاف التاريخ القديم، بالإضافة إلى حوالي 60 فداناً من الحدائق التي تحيط بالقلعة.

قلعة بونراتي:

القلعة الرابعة التي يتم بناؤها في هذا الموقع، وتقع قلعة بونراتي في معسكر تجاري قديم للفايكنج عام 970 بعد الميلاد، وتم افتتاح القلعة للجمهور في عام 1960، أما حول القلعة تعرض الفن والأثاث والمفروشات من القرن الخامس عشر، كما يمكننا أيضاً المشاركة في وليمة تقليدية من القرون الوسطى، حيث ستحصل على جميع الأنواع اللذيذة مثل أرجل الديك الرومي وحساء البطاطس وكؤوس شراب البحر والخبز الطازج من قبل النساء في فساتين العصور الوسطى، وللحصول على تجربة حقيقية في العصور الوسطى تعد بونراتي واحدة من أفضل القلاع التي يمكن زيارتها في أيرلندا.

قلعة أشفورد:

تم بناء هذه القلعة الفيكتورية عام 1228، وقد تم توسيعها عدة مرات، وهي الآن فندق فاخر من فئة الخمس نجوم ومكان زفاف شهير، أما في خارج القلعة هناك المروج المشذبة بشكل رائع بينما في الداخل المدخل الذهبي المذهل، كما استضافت القلعة أيضاً نصيبها العادل من المشاهير من الرئيس الأمريكي رونالد ريغان وجون واين إلى ملك إنجلترا جورج الخامس وجون لينون.

قلعة مالاهايد:

قلعة مالاهايد التي تعود للقرن الثاني عشر، بالإضافة إلى القلعة والحدائق فإن المتنزهات مليئة بالأشياء التي يجب القيام بها لجميع أفراد الأسرة، سوف تمنحنا القلعة لمحات عن الغرف الجميلة مثل غرفة أوك وقاعة جوثيك الكبرى، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من اللوحات وأثاث رائع على الطراز القديم.

قلعة صخرة كاشيل:

هي موطن لمجموعة واسعة من العمارة في العصور الوسطى والفن السلتي، هذا المركب الهائل يحتوي على كل ما يمكن أن نريده في تجربة القلعة، إلى جانب البرج الدائري الذي يبلغ ارتفاعه 90 قدماً، والذي يعود تاريخه إلى عام 1100، فإن بعض الهياكل الأخرى التي ستراها هي كنيسة كورماك التي تعود إلى القرن الثاني عشر، والتي تعد موطناً لأحد أفضل اللوحات الجدارية الأيرلندية المحفوظة في تلك الفترة وكاتدرائية القرن الثالث عشر.

 

قلعة روس:

هذه القلعة التي تعود إلى القرن الخامس عشر مليئة بالأساطير التاريخية، كما تُعرف قلعة روس أيضاً بأنها واحدة من آخر المعاقل المهمة التي سقطت في أيدي قوات كرومويل في خمسينيات القرن السادس عشر، إلى جانب التجول في القلعة والتجول حول الأراضي، يمكننا حتى القيام برحلة بالقارب حول بحيرات كيلارني وجزيرة إنيسفالن.

قلعة كيلكيني:

تم الانتهاء من بناء هذه القلعة الحجرية الأنجلو نورمان عام 1213، وأصبحت واحدة من أشهر القلاع في أيرلندا، كما استمرت قلعة كيلكيني بالعديد من التغييرات والتوسعات.

قلعة دونيجال:

هي من أبرز القلاع الأثرية في البلاد التي يعود تاريخ بناءها إلى عام 1474، كما تعتبر من أرقى القلاع الغيلية وتم بناءها بواسطة واحد من أقوى العائلات الغيلية في أيرلندا في ذلك الوقت، ولكن بسبب حرب التسع سنوات دمرت تقريباً، ولكن بعد وقت قصير من محاولة تدميرها من قبل أودونيلز أعاد الكابتن الإنجليزي السير باسل بروك بناء القلعة بسرعة بأسلوب يعقوبي، وهي محاطة اليوم بجدار حدودي من القرن السابع عشر.

 

قلعة دبلن:

تم إنشاؤه لتكون حصناً دفاعياً في عام 1204، وهي اليوم مركز مؤتمرات ومجمع حكومي ويسلط الضوء على أفضل القلاع في أيرلندا، حيث هناك موقع التنقيب في قلعة دبلن وفايكنغ الذي يعود إلى العصور الوسطى، وشقق الولاية السابقة للنائب الملك، والقوطية تشابل رويال المشهورة بمعارضها وقبوها بالقرب من العديد من أفضل النزل والفنادق في دبلن.

قلعة بير:

نظراً لكونها موطناً لبريندان بارسونز وهو إيرل روسي السابع، فإن المناطق السكنية بالقلعة ليست دائماً مفتوحة للزوار، ولكن الحدائق والأراضي مليئة بالمناظر الجميلة والتاريخية، وتتوفر الجولات المصحوبة بمرشدين عبر هذه القلعة التي تعود للقرن الحادي عشر فقط وتسمح لنا بمشاهدة الأثاث والمنسوجات والكنوز في جميع أنحاء المنزل، أما الأرض فهي موطن لمركز العلوم التاريخي في أيرلندا التلسكوب العظيم، وهو أكبر تلسكوب في العالم من 1845 إلى 1917، وأقدم جسر من الحديد المطاوع في أيرلندا، وهي من أفضل القلاع في إيرلندا.

قلعة دنلوس:

هي واحدة من أفضل القلاع في أيرلندا الشمالية، كما كانت ذات يوم موقعاً شهيراً للمسيحيين الأوائل والفايكنج، وتحيط المنحدرات الشديدة بهذه القلعة من ثلاث جهات مع القلعة الأصلية التي يعود تاريخها إلى حوالي القرن الثالث عشر، حيث تأخذنا جولة بصحبة مرشد عبر الأطلال التي تعود بشكل أساسي إلى القرنين السادس عشر والسابع عشر.

قلعة تريم:

يعرفها البعض على أنها واحدة من أجمل القلاع في أيرلندا، حيث بدأ بناء قلعة تريم في عام 1174، وهي اليوم أكبر قلعة كامبرو نورمان في أيرلندا، وتبلغ مساحتها 30 ألف متر مربع، كما أن المبنى المكون من ثلاثة طوابق والقاعة الكبيرة التي تعود إلى القرن الثالث عشر، وأفران الجير التي يعود تاريخها إلى القرنين الثاني عشر والتاسع عشر، وبرج دفاعي والعديد من الهياكل الأخرى الباقية.

قلعة درومولاند:

بدأت قلعة درومولاند كمنزل برج تم بناؤه بين القرنين الخامس عشر والسادس عشر، وتحولت إلى فندق فاخر من فئة الخمس نجوم مع مطعم حائز على نجمة ميشلان وملعب للجولف، كما تحتوي هذه القلعة المصممة على الطراز القوطي على أربعة أبراج وقلعة متصلة، ويمكن أن توفر للزوار مناظر خلابة للمياه والحديقة، وسبق أن زارها العديد من رؤساء الولايات المتحدة بيل كلينتون وجورج دبليو بوش وشخصيات أخرى مشهورة عالمياً مثل نيلسون مانديلا ومحمد علي، ومن الواضح أن درومولاند تستحق مكانها في قائمة أفضل القلاع الأيرلندية.

قلعة ليسمور:

شيدت القلعة ذات الطراز القوطي عام 1185 على يد ملك إنجلترا جون، وهي الآن المنزل الأيرلندي لدوق ديفونشاير، في حين أن القلعة ليست مفتوحة للجمهور، فإن الحدائق هي الواجهة الحقيقية للعرض، حيث تضفي الرودوديندرون والكاميليا والمغنوليا والمصابيح المزهرة الربيعية جمالاً مذهلاً على الحدائق، كما تنقسم الحديقة العلوية إلى جزأين وهي عبارة عن حديقة محاطة بأسوار من القرن السابع عشر، وهي أقدم حديقة رسمية في أيرلندا، بينما تعد الحديقة السفلية حديقة غير رسمية من القرن التاسع عشر.

قلعة دنغويري:

بنيت في عام 1520 من قبل عشيرة هاينز ، أصبحت دنغويري القلعة الأكثر تصويراً في البلاد، كما أنها تتميز بالبرج المثير للإعجاب الذي يبلغ ارتفاعه 75 قدماً والجدران الدفاعية.

قلعة إنيسكيلين:

كانت القلعة موقعاً مهماً طوال التاريخ، كما كانت بمثابة ثكنات عسكرية وحصن حامية إنجليزية، اليوم تضم هذه القلعة التي تعود إلى القرن السادس عشر متحف مقاطعة فيرماناغ ومتحف إنيسكيلينجز، عندما نتعرف على تاريخ المقاطعة في متحف مقاطعة فيرماناغ وتتعجب من التذكارات العسكرية في متحف إنيسكيلينجز، سنرى سبب اتفاق عشاق التاريخ في جميع أنحاء العالم على أن قلعة إنيسكيلين من بين أفضل القلاع في أيرلندا الشمالية.

قلعة بلفاست:

تقع قلعة بلفاست على ارتفاع 400 قدم سطح البحر وتشتهر بإطلالات مذهلة على بلفاست وبحيرة بلفاست. تم الانتهاء من المبنى الحالي في عام 1870 وتفتخر بالعمارة الإسكتلندية البارونية، وبعد أن خضعت لتجديد لمدة 10 سنوات بقيمة 2 مليون جنيه إسترليني، أعيد افتتاح القلعة في عام 1988، اليوم تضم الأرض مركزاً للزوار ومتجراً للأنتيكات ومطعماً.

قلعة كيليمور:

بُنيت القلعة في الأصل لعضو البرلمان الإنجليزي ميتشل هنري وعائلته في عام 1867، وكانت تضم في البداية أكثر من 70 غرفة ولها واجهة من الجرانيت يبلغ عرضها 142 قدماً، ويوجد في العقار كاتدرائية قوطية وضريح العائلة ودير كيليمور وأكبر حديقة مسورة في أيرلندا.

 

السابق
معلومات عن دولة غويانا ” جمهورية غيانا “
التالي
مدينة كوتنا هورا في التشيك