حول العالم

تلمسان عاصمة الثقافة العربية

تلمسان عاصمة الثقافة العربية عبر الموقع، تلمسان هي إحدى المدن الشهيرة التي تقع في دولة الجزائر ولها تاريخ كبير مع الثقافة مختلف أنواعها، وكان لها الحق في وقت من الأوقات من الحصول هذا اللقب وأن تكون عاصمة للثقافة العربية كاملة.

تلمسان عاصمة الثقافة العربية

قامت منظمة اليونسكو بإطلاق ظاهرة عاصمة الثقافة العربية وكان ذلك بسبب إطلاق عاصمة الثقافة الأوروبية في عام ١٩٩٦م.

وقامت اللجنة الدولة الحكومية العالمية اعشري للتنمية الثقافية بالاجتماع في الدورة الحادية عشر لها، وفي ذلك الوقت تم إطلاق تلك الظاهرة.

ومن الجدير بالذكر أن اختيار العاصمة الثقافية يعتمد بشكل كبير على ما تقدمه تلك المدينة من دور قوي وفعال في عملية دعم الإبداع الثقافي والفكري.

إضافة إلى مدى انفتاح تلك مدينة على بقية الثقافات الأخرى للشعوب وحضارتها كذلك.

ويتم اختيار مدينة عربية كل عام لتكون هي عاصمة الثقافة العربية، واللقب الاول حصلت عليه مدينة القاهرة والأخير كان لصفاقس في عام ٢٠١٦م.

وبسبب تلك الظاهرة ظهرت ظاهرة أخرى وهي عاصمة الثقافة الإسلامية، والذي قام بعمل ذلك المنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم.

وهناك علاقة كبيرة بين ظاهرة عاصمة الثقافة العربية والإسلامية، فالإثنين قد جاء كل منهما إلى هامش بعضهما البعض

وعاصمة الثقافة الإسلامية يتم اختيارها من ضمن ٣ مدن إسلامية عربية، وتشمل نطاق العالم الإسلامي الغربي داخل إفريقيا وآسيا.

معلومات عن مدينة تلمسان

قام عبد العزيز بوتفليقة رئيس دولة الجزائر بعمل حفل عن إعلان تلمسان عاصمة الثقافة العربية، وكان ذلك في عام ٢٠١٠م.

وكان ذلك الاحتفال في شهر نيسان من عام ٢٠١٠ وتحديدا في يوم ١٦ من الشهر ذاته، وكان بحضور وفود من ٤١ دولة من مختلف دول العالم.

ومن الجدير بالذكر أن المنظمة الإسلامية قد قامت باختيار كل من مدينة جاكرتا الأنونيسية ومدينة تلمسان الجزائرية، وكوناكر العينية كعاصمة للثقافة الإسلامية في عام ٢١٠.

واختيار مدينة تلمسان عاصمة الثقافة العربية كان اختيار موفق، بسبب المعالم التاريخية الموجودة فوق أراضيها، وتراث تلك البلدة يدل على أصالتها وعلى الحضارة العظيمة التي كانت ومازالت موجودة في تلك المنطقة.

أهمية مدينة تلمسان

  • نستمر في الحديث عن تلمسان عاصمة الثقافة العربية، وتلك المدينة لها أهمية كبرى، بين الدول العربية المختلفة.
  • تقع المدينة في الجزائر في شمال غرب الدولة، والمسافة بينها وبين عاصمة الجزائر مسافة تصل إلى ٦٠٠ كيلو متر مربع.
  • المدينة لها ماضي مجيد وعريق إلى حد كبير، كما أنها تحتوي على عدد من المعالم الأندلسية التي تشير إلى عظمة تلك الحضارة التي قامت فوق أراضيها.
  • لقيت تلمسان بلقب مدينة القن والتاريخ، كما أنها لقبت كذلك بلقب لؤلؤة المغرب الكبير، وغرناطة أفريقيا.
  • أثر الحضارة الإسلامية والأندلسية في تلمسان يظهر في المباني الممزوجة للفنون والتي تعود لعصر قديمة جدا.
  • تحظى بماضي ثقافي وفكري وسياسي عريق، والمدينة مستعرة بمزارع الكروم وزراعة الزيتون، إضافة إلى أنها متفردة في صناعة المنسوجات والجلود.
  • هناك الكثير من الشخصيات العظيمة المنتمين لتلك المدينة من بينهم، العالم المغربي أبو عبد الله الشريف التلمساني والمؤرخ الغربي شهاب الدين المقرئ.

أهم معالم تلمسان السياحية

تلمسان عاصمة الثقافة العربية

تمتلك المدينة مجموعة من المعالم السياحية التي يأتي ليها السياح من كافة دول العالم كل عام من أجل الاستمتاع بها، ومن بينها ما يلي.

المسجد الكبير

  • يعتبر هذا المسجد ضمن أهم المساجد الموجودة في الجزائر، وتم بناؤه على يد المرابطون خلال فترة حكمهم.
  • هو مسجد ضخم تصميمه يشبه الجوامع المرابطية الباقية، والبناء الخاص به معتمد على البلاطات المتعامدة مع وجود حائط للقبلة.
  • يحتوي المسجد على صحن كبير يأخذ هيئة المستطيل، ومن كل جوانبه تحيط به الأورقة.

مسجد سيدي أبو الحسن

  • هذا المسجد يمثل فخامة وروعة كبيرة في بناء المساجد في تلك المدينة الجميلة، الموجودة في الجزائر.
  • الجامع حجمه صغير نوعا ما، ولكن البناء الخاص به ملقت للنظر بنسبة كبيرة بفضل الزخارف الجميلة التي تجعل الجامع مثل التحفة.

شباب الأوريت

  • يعتبر هذا الشلال من أطول الشلالات الموجودة في المدينة، ويعتبر مصدر جذب سياحي كبير، ويأتي إليه السياح كل عام.
  • يستمتع السائح بالمناظر الساحرة مع مراقبة المياه التي تدفق من الجبال بشكل قوي وصوتها الجميل الذي ينعش النفس.
  • تتواجد مجموعة من الطيور الجميلة المتجمعة حول ماء الشلال، مع وجود عدد كبير من الأشجار الموجودة على الجبل في صورة جمالية كبيرة.

السفر الى مدينة تلمسان

من الضروري معرفة الطقس داخل المدينة، ومن الجدير بالذكر أن الطقس في تلك المدينة ينقسم إلى موسمين.

الموسم الأول هو موسم خاص بهطول الأمطار، ويمتد هذا الموسم من شهر أكتوبر حتى شعر مايو، ومتوسط درجة حرارة الجو في ذلك الوقت ١٠ درجات مئوية.

ومن الجدير بالذكر أن درجة الحرارة في ذلك الوقت قد تصل إلى صفر، والشتاء شديد البرودة مع وجود بعض من الرياح وهطول الثلج.

والموسم الثاني هو موسم الجفاف ويبدأ من فترة يونيو حتى شهر سبتمبر، ودرجة الحرارة تصل إلى ٢٦ درجة مئوية في ذلك الوقت.

قد تصل درجة الحرارة في تلك الشهور إلى ٢٦ درجة مئوية، ومتوسط درجة الحرارة تساوي ١٨ درجة مئوية، وينصح بزيارة تلك المدينة في فصل الربيع، فالأجواء في ذلك الوقت تكون أقل من حيث البرودة وبعيدة عن الطقس الحار.

 وفي النهاية تلمسان عاصمة الثقافة العربية، من أجمل المدن التي تتمتع بتاريخ عريق وتحتوي على مجموعة كبيرة من المعالم السياحية.

السابق
قرية جاغرق المصيفية
التالي
بحث عن مدينة قسنطينة وأهم معالمها الأثرية