جزر وقارات

لائحة أفضل الجزر بالعالم

لائحة أفضل الجزر بالعالم

نسبة كبيرة من عشاق السفر والتجوال يجدون في الجزر الملاذ المثالي لقضاء الإجازة في فصل الصيف، وفي عالمنا هذا تتواجد الكثير من الجزر الرائعة التي تستحق الزيارة؛ وحتى نوفر عنكم عناء البحث والعزل رصدنا لكم أفضل الجزر بالعالم، والتي ستضمن لك الاسترخاء تحت أشجار النخيل المثمرة ومنظر بحر هادئ وجميل، ويعد معيار الحكم على جمال وتميز جزيرة على أخرى؛ بحرها، موقعها، تضاريسها والمرافق المتوفرة فيها.

نأخذكم في هذا المقال في جولة ساحلية منعشة من سيشيل إلى سانتوريني وبورا وبورا وغيرها الكثير، ندعوكم للتعرف عليها ولمَا لا الحجز من الآن!

جزر المالديف

جزر المالديف” height=”464″ src=”/uploads/wysiwyg/lg/2019/7/jzr-almaldyf.jpg” width=”730″ />

هي الاسم الذي ترَسَّخ في ذهن من زارها ومن لم يزرها، لها شعبية واسعة لعبت دوراً في تسويقها على مستوى العالم بشكل قوي، لا يمكننا الحديث عن الجزر دون ذكر جزر المالديف، تعتبر واحدة من أفضل الجزر بالعالم، وأكثرها سحراً، أكثر ما يميزها مياه بحرها المضيئة والواضحة كوضوح الكريستال، إلى جانب رمالها البيضاء.

يتألف أرخبيل جزر المالديف من 26 جزيرة مرجانية طبيعية، وهي أدنى دولة في العالم، حيث لا يزيد ارتفاعها عن ثلاثة أمتار فوق سطح البحر في أعلى نقطة له، وهو مقياس يتقلص كل عام، تحت المياه الفاتنة لهذه الجزر تزدهر الشعاب المرجانية، وتغري الغواصين من جميع أنحاء العالم باكتشافها.

توفر المنتجعات الفاخرة التي توفرها الجزر نقاط قوة وتوفر رصيداً شاملاً من المغامرات البحرية.

جزيرة سانتوريني

جزيرة سانتوريني” height=”473″ src=”/uploads/wysiwyg/lg/2019/7/jzyr-santoryny.jpg” width=”730″ />

جزيرة سانتوريني اليونانية هي وجهة العشاق دون منازع، تحتل المركز الأول في نقاط كثيرة منها المناظر والبحر وتصميم ولون الفيلات، فهي تجمع بين الأبيض والأزرق، قاطنة في أعلى المنحدرات البركانية مع كنائس ذات قبة زرقاء ومواجِهة للبحر المتلألئ.

تعد مستوطنات Firá وOia الموجودة على قمة المنحدرات السوداء للحمم البركانية، من أكثر المناطق الخلابة في الجزيرة، كما أن الثمن والتضاريس وتصنيف Oia كأكثر المواقع التي تم تصويرها في العالم عوامل جعلت منها الجزيرة المفضلة لدى الكثيرين.

تشمل المعالم المهمة الأخرى في الجزيرة موقع أكروتيري الأثري، وAncient Thira، وشاطئ بيريسا ذو الرمال السوداء، وبالطبع غروب الشمس الذي ينتظره الكثيرون ليلتقطوا له صورة.

جزيرة بورا بورا

جزيرة بورا بورا” height=”457″ src=”/uploads/wysiwyg/lg/2019/7/bora-bora.jpg” width=”730″ />

هذه الجزيرة البركانية في تايلاند تعتبر نقطة محورية وإضافة قوية لهذا الجمال الاستوائي، تتسم ببحيرتها الساحرة التي تعتبر موطناً للأسماك والسلاحف وأسماك القرش، إلى جانب الجزر التي تنتشر عليها، توفر الجزيرة لعشاق الغوص مكاناً مثالياً للغوص والغطس في الشعاب المرجانية المحيطة، إضافة إلى مسارات المشي لمسافات طويلة عبر الغابات التي تملأها أشجار النخيل.

جزر بالاوان

جزر بالاوان

تقع الجزيرة في الفلبين بالضبط في جنوب غرب بورنيو مع قمم الحجر الجيري الخصبة، متواجدة على بحر كالجوهرة، بإمكان الزائر أن يرى الأسماك من فوق سطح البحر، مع رمال بيضاء متلألئة تكسوها أشجار النخيل.

تحت مياه البحر تزدهر الشعاب المرجانية مع تنوع مدهش للأسماك الاستوائية، تشمل عوامل الجذب الأخرى الحياة البرية الفريدة للجزر وبحيرات الزمرد وقرى الصيد الجذابة.

جزر سيشيل

جزر سيشيل

في شرق كينيا يقع أرخبيل جزر سيشل البكر، مكون نسبيا من 115 جزيرة مرجانية وجرانيت، الجزر تضم أدغال مدرجة في قائمة اليونسكو؛ الشعاب المرجانية؛ والشواطئ المصطفة بالنخيل التي تحيط بها الصخور العملاقة.

ما يقرب من نصف المساحة الكلية لهذه الجزر الاستوائية محمية، والعديد من الجزر تقع في المحميات البحرية الغنية بالأسماك والتي توفر لروادها فضاءاً للغوص والغطس.
تتميز جزر سيشل أيضًا ببعض من أغنى مناطق الصيد في العالم، مما يجعلها الوجهة الأولى للصيادين.

جزر كوك

جزر كوك

في جنوب المحيط الهادئ تقع هذه الجزر الجذابة، يضم أرخبيل الجزر 15 جزيرة، الممتدة بين بولينيزيا الفرنسية وساموا، بحيراتها المائية الجذابة وشواطئها المليئة بالنخيل والقمم البركانية تجعلها خياراً مناسباً لقضاء العطل.

جزيرة بالي

جزيرة بالي” height=”486″ src=”/uploads/wysiwyg/lg/2019/7/jzyr-baly.jpg” width=”730″ />

جزيرة أخرى يسعى لها عشاق الجزر والشواطئ، بالي تقع في اندونيسيا ويفوح منها عبق البخور من المعابد الهندوسية والنسيم من حقول الأرز.

تعد رياضة ركوب الأمواج والسباحة والتسوق وحمامات الشمس من أهم الأنشطة في هذه الجزيرة الرائعة، بالإضافة إلى مشاهدة المعالم السياحية في الريف الخصب.
استمتع بالجانب الروحي من بالي في أوبود واستكشف المعالم السياحية في جزيرة لومبوك البركانية المجاورة.

جزر فيجي

جزر فيجي

أحد الملاذات الاستوائية الأسترالية لتلجأ لها في الصيف، تتميز هذه الجزر بالرمال البيضاء، والمياه الفيروزية الشفافة، والشعاب المرجانية المزدحمة، إضافة إلى لطف الساكنة التي ترحب بالزوار بابتسامات دافئة وودية.

يعتبر الغوص والغطس وصيد الأسماك، وفي بعض المناطق، رياضة ركوب الأمواج نشاطات متاحة يمكن مزاولتها في ظروف رائعة.

مع أكثر من 300 جزيرة، تتوفر مرافق متنوعة وذات جودة عالية جعلت المشاهير يرتادونها، يحب الفيجيون الأطفال الصغار، لذا فهي وجهة رائعة للعائلات التي تبحث عن الاسترخاء.

جزيرة سانت لوسيا

جزيرة سانت لوسيا

تنضح هذه الجزيرة بجمالها الآسر، وعلى عكس جزر الكاريبي الأخرى، فإن أفضل معالمها ليست بالضرورة شواطئها، على الرغم من رمالها الذهبية ونخيلها الرائع، فهي تحظى بشعبية كبيرة لدى أولئك الذين يزورونها وأولئك الذين ينوون ذلك.

تضم مراكز جذب كثيرة من قبيل Pitons الشاهقة، والقمم البركانية المزدوجة، والمناظر الطبيعية المترفة، التي ترتفع أكثر من 700 متر عن البحر، توفر خلفية رائعة لالتقاط صور في حضن المناظر الطبيعية الخلابة.

تعد بعض المعالم السياحية التي يمكن استكشافها هنا هي؛ غابات نخيل جوز الهند والشلالات وقرى الصيد الجذابة والشعاب المرجانية والمسارات الطبيعية والينابيع الساخنة الشافية.

جزيرة كابري

جزيرة كابري

تقبع في إيطاليا على بعد حوالي 20 كم من ساحل أمالفي، من بين عوامل الجذب الشهيرة؛ المغارة الزرقاء، كهف البحر المتوهج، حيث يجوب السكان المحليون بالسياح على متن قوارب صغيرة ويغنون الأوبرا لإظهار الصوتيات الإيطالية المعروفة.

بمجرد وصولك إلى ميناء مارينا غراندي، يمكنك ركوب القطار الجبلي المائل إلى مدينة كابري الرئيسية، تزدحم الساحة بالسكان المحليين الذين يرتدون ملابس مدهشة بحكم الموضة والذوق الإيطالي المعترف به عالمياً.

جزيرة سردينيا

جزيرة سردينيا

الجزيرة الإيطالية بشواطئ هادئة ذات رمال بيضاء وقمم ساحلية وعرة، ومأكولات شهية، الجزيرة تضم مزيجاً فريداً من الثقافات، وكنوز أثرية قديمة.

هذه الجزيرة المتوسطية الكبيرة والمتنوعة تضم عوامل جذب أخرى، فهي موطن لأكبر وادي في أوروبا، Gola su Gorropu؛ إلى جانب المواقع الأثرية ما قبل التاريخ؛ وشوارع العصور الوسطى في كالياري.

جزيرة سانت بارتس

جزيرة سانت بارتس

سانت بارتس جميلة بشكل مذهل، تجذب نجوم السينما والمشاهير من جميع أنحاء العالم، تقدم هذه الجزيرة الجميلة إضافة رائعة لمناطق فرنسا الاستوائية.

شواطئها الفاتنة مدعومة بالتلال الخضراء، توفر لرائديها الخصوصية والعزلة، تعتبر هذه الجزيرة الجذابة واحدة من أغلى المناطق في منطقة البحر الكاريبي، كل من زارها سيحظى بفرصة عيش حياة الأثرياء والمشاهير.

هذه كانت لائحة بأجمل وأكثر الجزر شعبية عبر العالم والتي نالت على أعلى تصنيفات في مختلف المستويات، تعد كل من ينوي بزيارتها بعيش تجربة ومغامرة ساحلية واستوائية ستبقى في الذاكرة.

السابق
أكثر دول معمرة في العالم
التالي
أكثر دول العالم أمنا