حول العالم

متحف الفن الأمريكي في سميثسونيان

متحف الفن الأمريكي في سميثسونيان

نبذة عن متحف الفن الأمريكي:

 

يشارك متحف سميثسونيان للفنون الأمريكية مجموعاته وبرامجه ومعارضه في موقعين في واشنطن العاصمة، حيث يقع المبنى الرئيسي لشركة (SAAM) في قلب منطقة ثقافية نابضة بالحياة في وسط المدينة، بينما يقع متحفها الفرعي للحرف اليدوية والفنون الزخرفية، والمعروف باسم معرض رينويك، على بعد تسعة مبانٍ غربًا بالقرب من البيت الأبيض.

إلى جانب أنه متحف فني أمريكي يعرض أعمالًا من الحقبة الاستعمارية حتى الوقت الحاضر، فقد يكشف هذا المعرض كيف قام عالم الطبيعة والمستكشف المؤثر ألكسندر فون همبولت (1769-1859) بتشكيل التصورات الأمريكية عن الطبيعة والطريقة التي ترسخت بها الهوية الثقافية الأمريكية في علاقة البشر بالبيئة.

 

ما لا تعرفه عن متحف الفن الأمريكي:

 

إلى جانب ذلك فقد يعد هذا المتحف متحف فرعي يعرض الفنون الحرفية والزخرفية المعاصرة، كما أن متاجر المتحف مفتوحة للتسوق الشخصي للزوار الذين لديهم تصاريح دخول محددة الوقت، ومتاجره مفتوحة دائمًا على الإنترنت، هذا وقد تمت إزالة المقاعد والطاولات من (Kogod Courtyard) ومن مركز (Luce Foundation) للسماح ببعد اجتماعي آمن، في ظل أزمة كورونا التي سادت العالم في فترة معينة.

كما أنه لا يسمح بإحضار الطعام من الخارج، إلا أنه يُسمح بزجاجات المياه المغلقة في الأماكن المخصصة، إلى جانب أنه لا يسمح بالتدخين أو الأكل أو الشرب في صالات المتحف، حيث تتوفر خدمة الواي فاي في جميع أنحاء المتحف.

تم افتتاح فندق (Robert and Arlene Kogod Courtyard)، وهو عنصر مميز للمبنى التاريخي الوطني الذي تم تجديده والذي يشترك فيه متحف سميثسونيان للفنون الأمريكية ومعرض الصور الوطني للجمهور في 18 نوفمبر 2007 للميلاد، كما تم تسمية الفناء باسم روبرت وأرلين كوجود، وهم فاعلي الخير وجامعي الأعمال الفنية بواشنطن.

إلى جانب ذلك فقد يسمح السقف الزجاجي والفولاذي المتموج الذي يبدو أنه يطفو فوق فناء تبلغ مساحته 28000 قدم مربع بدخول الضوء الطبيعي ولكنه يحمي الزوار من العوامل الجوية. تم وضع الألواح الزجاجية المزدوجة في شبكة مدعومة بالكامل بثمانية أعمدة مغطاة بأكسيد الألمنيوم، والتي تقع حول محيط الفناء بحيث لا يؤثر وزن السقف على المبنى التاريخي.

كما يُعد مركز لوس مؤسسة للفن الأمريكي التابع لمتحف سميثسونيان للفنون الأمريكية أول مركز للدراسة والتخزين الفني المرئي في واشنطن العاصمة، حيث توفر هذه المساحة العامة المبتكرة في الطابقين الثالث والرابع من (SAAM) للزوار طرقًا جديدة للتعرف والاستمتاع بالفن الأمريكي.

 

 

السابق
متحف الفن الميلووكي
التالي
المتحف العربي الأمريكي القومي