الجغرافيا الطبيعية

مناخ أوريغون

مناخ أوريغون

ما هو مناخ أوريغون؟

مناخ ولاية أوريغون بارد ورطب على الساحل وشبه محيطي مع صيف حار وجاف في وادي ويلاميت، على بعد مسافة قصيرة من الساحل وقاري جاف في الهضبة التي تغطي المناطق الداخلية، وفي المناطق الداخلية توجد أيضًا وديان منخفضة الارتفاع وليست مناطق سهول كبيرة، حيث يصبح المناخ فيها متوسطيًا تقريبًا، نظرًا لأن الشتاء معتدل بدرجة كافية والصيف حار ومشمس.

في سلسلة كاسكيد التي تفصل بين الجزء الغربي المتأثر بالمحيط والجزء الشرقي القاحل، تحدث تساقط ثلوج كثيفة، وإن ولاية أوريغون هي ولاية تقع في شمال غرب الولايات المتحدة، وتقع جنوب ولاية واشنطن وشمال كاليفورنيا، وفي معظم أوقات العام تتلقى أوريغون تيارات المحيط الرطبة، ولكن في الصيف وخاصة في شهري يوليو وأغسطس يتحسن الطقس؛ بسبب نظام الضغط العالي شبه المداري في المحيط الهادئ.

لذلك فإن ولاية أوريغون هي ولاية مشمسة في الصيف، عندما تسود منطقة شمال المحيط الهادئ العليا، ومع ذلك في بقية العام تكون السماء غائمة خلال الفترات المتكررة التي تهيمن فيها أنظمة الضغط المنخفض، ومع ذلك بين اضطراب وآخر يمكن أن تخرج الشمس أيضًا، وفي بعض الوديان الداخلية وكذلك على الساحل يمكن أن يتشكل الضباب في الشتاء، ومع ذلك فإن المناطق الداخلية أكثر إشراقًا من الساحل.

 

درجات الحرارة في أوريغون:

على طول الساحل (أستوريا، تيلاموك، نيوبورت، بروكينغز) تختلف درجات الحرارة قليلاً بين الشتاء والصيف، وعلى سبيل المثال في أستوريا في الجزء الشمالي، يتراوح متوسط ​​درجة الحرارة من 6 درجات مئوية (43 درجة فهرنهايت) في شهر ديسمبر إلى 16 درجة مئوية (61 درجة فهرنهايت) في شهر أغسطس، لذا فصل الصيف رائع جدًا.

إلى الشرق في وادي ويلاميت (بورتلاند، سالم، يوجين) يكون فصل الشتاء أكثر برودة قليلاً، بينما يكون فصل الصيف أكثر دفئًا بالتأكيد، وعادةً ما تكون درجات الحرارة مقبولة، لكن في بعض الأحيان يمكن أن ترتفع درجة حرارتها، وفي الجزء الأوسط الشرقي من ولاية أوريغون، المناخ هو بالتأكيد أكثر قارية.

وفي فصل الشتاء ينخفض ​​متوسط ​​درجة الحرارة إلى ما دون الصفر، بينما في فصل الصيف هناك اختلافات قوية في درجات الحرارة بين الليل والنهار، كما تقع  مدينة بيكر في الشمال الشرقي على ارتفاع 1000 متر (3300 قدم) فوق مستوى سطح البحر.

وفي المناطق الداخلية على ارتفاعات منخفضة يكون الصيف حارًا بلا ريب، وفي أشد أيام السنة حرارة يمكن أن تتجاوز درجة الحرارة 40 درجة مئوية (104 درجة فهرنهايت)، كما تقع ميدفورد في الجنوب في واد، على ارتفاع 400 متر (1300 قدم) فوق مستوى سطح البحر.

 

تساقط الأمطار في أوريغون:

تتساقط الأمطار بغزارة على الساحل الغربي، حيث يسقط 1700/1800 مم (67/71 بوصة) من الأمطار سنويًا، فعلى الجانب الغربي من سلسلة ساحل ولاية أوريغون يكون هطول الأمطار أعلى من ذلك بكثير، بحيث يمكن أن يصل إلى 5000 ملم (195 بوصة) سنويًا، كما تنمو الغابات الكثيفة في هذه المنطقة الرطبة بالقرب من الساحل، والتي يمكن استكشافها في مسارات مثل (Amanda’s Trail).

إلى الشرق في وادي ويلاميت يبلغ معدل هطول الأمطار 1000/1200 ملم (40/47 بوصة)، وفي سلسلة (Cascade) يزداد هطول الأمطار مرة أخرى مع الارتفاع، فعلى سبيل المثال في المعسكر الحكومي 1200 متر (3900 قدم) فوق مستوى سطح البحر عند قاعدة جبل هود، يبلغ هطول الأمطار 2200 ملم (87 بوصة) سنويًا مع 6 أمتار و85 سم (270 بوصة) من الثلج سنويًا، بينما في (Crater Lake National Park) ألفان ومائة وخمسون مترًا (7000 قدم) فوق مستوى سطح البحر، وحتى 14 مترًا (550 بوصة) من تساقط الثلوج سنويًا، وبالنظر إلى كمية الثلج التي تتساقط يكون خط الثلج منخفضًا جدًا وعلى منحدرات أعلى الجبال يوجد بالفعل على ارتفاع 2100 متر (7000 قدم).

إن وسط شرق ولاية أوريغون المغطى إلى حد كبير بهضبة تنتمي إلى ما يُسمَّى بالحوض العظيم قاحل؛ لأن التيارات الرطبة القادمة من المحيط الهادئ تسببت في تصريف معظم الأمطار على الجانب الغربي وعلى الجبال، لهذا السبب غالبًا ما يكون هطول الأمطار أقل من 300 ملم (12 بوصة) سنويًا، كما يحدث على سبيل المثال في هيرمستون، بيكر سيتي، بيند، أونتاريو، ومع ذلك نظرًا لأن الشتاء بارد فقد يتساقط ثلوج في بعض الأحيان.

كما يوجد هناك أيضًا منطقة ينخفض ​​فيها هطول الأمطار إلى أقل من 200 مم تقريباً (8 بوصات) سنويًا، مثل كل من صحراء ألفورد وهو واد على ارتفاع 1200 متر (3900 قدم) فوق مستوى سطح البحر يقع في جنوب الولاية بالقرب من الحدود مع كاليفورنيا.

المحيط الهادئ على طول ساحل ولاية أوريغون بارد على مدار السنة، حيث تتقلب درجة حرارة المحيط بين 9 درجات مئوية و15 درجة مئوية (48 درجة فهرنهايت و59 درجة فهرنهايت) في الشمال وبين 11 درجة مئوية و14 درجة مئوية (52 درجة مئوية و57 درجة مئوية) في الجنوب.

 

مناخ الجبال في أوريغون:

في ولاية أوريغون نجد بعض سلاسل الجبال، فعلى بعد مسافة قصيرة من الساحل نجد سلسلة من التلال والجبال المنخفضة وهي أوريغون كوست رينج، والتي أعلى قمة لها هي ماريز بيك التي يبلغ ارتفاعها 1250 مترًا (4100 قدم)، وإلى الجنوب على الحدود مع كاليفورنيا يستمر نطاق الساحل ويتسع في جبال كلاماث، وهي أعلى ارتفاعًا خاصة في كاليفورنيا، حيث يتجاوز ارتفاعه 2500 متر أو 8200 قدم (في ولاية أوريغون يصل إلى 1600 متر أو 5250 قدمًا)، كما أن المنطقة محمية في نهر روغ – غابة (Siskiyou) الوطنية.

على بعد 150/200 كم (95/125 ميل) من الساحل وبالتوازي مع ذلك نجد سلسلة كاسكيد، وإن جبل هود، يبلغ ارتفاعه 3425 مترًا (11.237 قدمًا)، وهو أعلى قمة في ولاية أوريغون، كما أن القمم العالية الأخرى هي جبل جيفرسون (3،201 مترًا أو 10502 قدمًا) وأعلى قمة من “الأخوات الثلاث” الأخت الجنوبية (3185 مترًا أو 10499 قدمًا)، وفي الجنوب نجد منتزه (Crater Lake) الوطني، حيث توجد بحيرة تحتل كالديرا تشكلت من انفجار بركان حدث قبل 7700 عام.

بالإضافة إلى وجود سلسلة جبال كاسكيد في الشمال الشرقي لدينا مجموعة من سلاسل الجبال تُسمَّى بلو ماونتينز، والتي يصل ارتفاعها إلى 3000 متر (9800 قدم) في ماترهورن وفي قمة ساكاجاويا، وكلاهما يقع في سلسلة تُسمَّى جبال والوا.

 

موجات البرد والحرارة في أوريغون:

على الرغم من أنها تقع غرب جبال روكي وبالتالي تتمتع بمناخ أكثر اعتدالًا من الداخل، إلا أنه في بعض الأحيان، في فصل الشتاء يمكن أن تتأثر ولاية أوريغون بموجات البرد القطبية، والتي يمكن أن تنخفض فيها درجة الحرارة إلى أقل من -20 درجة مئوية (-4 درجة فهرنهايت) في المناطق الداخلية.

في هذا الجزء الشمالي الغربي من الولايات المتحدة تحدث أحيانًا نوبات البرد مبكرًا في وقت مبكر من منتصف نوفمبر، كما حدث في 1985 و2014، ومع ذلك كانت موجات البرد الشديدة هي تلك التي حدثت في فترة عيد الميلاد عام 1990، عندما انخفضت درجة الحرارة إلى -32.7 درجة مئوية (-27 درجة فهرنهايت) في روما، -32 درجة مئوية (-25.5 درجة فهرنهايت) في مدينة بيكر، -31 درجة مئوية (-24 درجة فهرنهايت) في ريدموند، -20.7 درجة مئوية (-5 درجة فهرنهايت) في داليس، -20 درجة مئوية (-4 درجة فهرنهايت) في ميدفورد و -14.4 درجة مئوية (6 درجات فهرنهايت) في أستوريا.

 

السابق
مناخ تكساس